برمجية خبيثة مرمزة ضمن الحمض النووي DNA تخترق الحواسب !!!

هل تعلم أن غرام واحد من الحمض النووي DNA يمكنه تخزين 1,000,000,000 Terabyte من البيانات لفترة طويلة الأمد يزيد نصف عمرها الافتراضي عن 500 سنة !!! ,هذا ما صرحت به Microsoft في الأول من نيسان من هذا العام …

حيث أعلن فريق من الباحثين من مركز بحوث IBM في 13 من آذار هذا العام عن قيامهم بتخزين بيانات رقمية ( نظام تشغيل كامل, فلم, بطاقة دفع من Amazon, فايروس حاسب ) في ضفائر الحمض النووي, وأعلنوا عن تطويرهم لأصغر مغناطيس في العالم باستخدام عنصر ذرة واحد وقاموا بتعبئة bit واحد من البيانات الرقمية داخله ,في حين تستخدم الأقراص الصلبة 100,000 ذرة لتخزين bit واحد فقط ( 0 أو 1 ), ونشرت مجلة Nature تفاصيل هذا الاكتشاف.

عرض توضيحي من مركز بحوث IBM  لمشروع تخزين البيانات باستخدام الحمض النووي

لكن هل من الممكن أن يقوم أحدهم بتخزين برمجية خبيثة ضمن الـDNA لاختراق الحواسب المخصصة لقراءة بيانات الحمض النووي؟

نعم هذا أصبح ممكنا الآن, حيث قام فريق من الباحثين من جامعة واشنطن في سياتل بأول عملية اختراق ناجحة لنظام حاسوبي باستخدام أكواد خبيثة مكتوبة ضمن ضفائر الحمض النووي ,حيث قاموا بتصنيع برمجية خبيثة بيولوجية وقاموا بترميزها ضمن امتداد قصير لجديلة حمض نووي والتي اتاحت لهم القدرة الكاملة على اختراق الحاسب الذي حاول معالجة البيانات الجينية عند قرأتها من جهاز التعرف على سلسلة الحمض النووي ,ونجح الاختراق باستغلال ثغرات Function call و Buffer overflow على برمجيات معالجة الحمض النووي .

ومع أن هذا النوع من الاختراق لايشكل تهديدا في الوقت الحالي, لكن حذر الباحثون من أن المخترقين في المستقبل قد يتمكنون عن طريق استخدام عينة دم زائفة مثلا من اختراق الحواسب وسرقة المعلومات والتلاعب بالتجهيزات الطبية في المخابر و المشافي وفي مراكز تخزين الحمض النووي .

وسوف يقوم الباحثون الأسبوع القادم بتقديم بحثهم تحت عنوان ( أول استغلال للنظام الحاسوبي قائم على الحمض النووي ) في الندوة الأمنية Usenix في مدينة Vancouver

للمزيد عن يمكن مراجعة أوراق البحث من الرابط الرسمي لجامعة واشنطن

http://dnasec.cs.washington.edu/dnasec.pdf